البريد الالكتروني سجل الزوار الصفحة الرئيسة
ألم يحن وقت الجد في مقاطعة البضائع الأمريكية؟ذو اقتدارٍ إن يشأ قَلَْبَ الطباع صيَّر الإظلامَ طبعاً للشعاع واكتسى الإمكانُ بُرْدَ الإمتناع قدرةٌ موهوبةٌ من ذي الجلال السلام على المهدي المنتظرالإمام علي عليه السلام: لتعطفن الدنيا علينا بعد شماسها. عطف الضروس على ولدها. وتلا عقيب ذلك: ونريد أن نمن على الذين اسُتضعفوا في الأرض، ونجعلهم أئمة ونجعلهم الوارثين.نهج البلاغة الشماس: الصعوبة. شمس الفرس: استعصى. الضروس: الناقة السيئة الخُلق تعض صاحبها.ألا وإنكم لاتقدرون على ذلك، ولكن أعينوني بورعٍ واجتهاد، وعفةِ وسدادقل له والدموع سَفْحُ عقيقٍ والحشا تصطلي بنار غضاها  ياأخا المصطفى لدي ذنوب هي عين القذى وأنت جلاهاأللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه، في هذه الساعة وفي كل ساعة ولياً وحافظاً، وقائداً وناصراً، ودليلاً وعيناً، حتى تسكنه أرضك طوعاً، وتمتعه فيها طويلاً، برحمتك يا أرحم الراحمينعلى كل مسلم أن يضع في طليعة اهتمامه اليومي العمل على تحويل تحرير القرى السبع والقدس وكل فلسطين والجولان وكل أرض سليبة من الوطن الإسلامي الكبير، إلى مشروع عملي جاد وميداني دون أدنى اعتراف أو ما يشي بالإعتراف بسايكس بيكو ومفاعيلهودوا لــــو تدهــن فيدهنــــونبـــــعضـــهـــم أوليــــــاء بعـــــــــضالشديد من غلب هواهوهـــــو القـــاهـــر فـــوق عبــــادهأللــــه لطيـــــف بعبـــــادهيذكرون الله قياماً وقعوداً وعلى جنوبهم
تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين
البحث
السجل
البريد
RSS
صوتيات
فلاشات إخبارية

التصنيفات » مجلة شعائر word » السنة الثامنة » العـدد الثالث و التسعون من مجلة شعائر

بسملة

تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق طباعة الصفحة

تأمّلات في الخطر السعوديّ على الأمن الإقليميّ

 بقلم: الشيخ حسين كَوْراني

في هذه المرحلة الهادرة من عمر المنطقة والعالم، أصبح الحديث عن الخطر السعوديّ أولويّة قصوى، بل أوجب الواجبات في الشأن العام.

لقد بنى «الاستعمار» سياساته في المنطقة على «حُرمين»: «معاداة آل سعود» و«معاداة الساميّة». الأولى من الثانية الضّمانة والصميم.

طال ليل الأمّة «السعوديّ»: مقامرةً بالمصائر، وعدواناً فرعونياً على الحرمات -بعضه الدفاع المستميت عن الصهاينة المحتلّين- وإمعاناً في إذلال شعوب المنطقة، وتبديد الثروات.

آن الأوان لكسر هذا الحُرم، وتحطيم هذا الصنم «السعوديّ» الذي هو -بحسب الإمام الخمينيّ- أخطر من «هُبَل»!

شكّل الموقف التاريخيّ لـ«القائد العربيّ» المسدّد سماحة السيّد نصرالله، الضّربة العلويّة المفتتح لعمليّة دحرجة هذا الصّنم، وتكسيره وتفتيته.

يتوقّف المستقبل الواعد في هذا المضمار، والنصر الآتي بحوله تعالى، على التدبّر في أخطبوط الخطر الصّهيو - سعوديّ، وأمراضه الخبيثة المعدية.

***

من أبرز المخاطر التي توضح أنّ «آل سعود» خطرٌ على الأمن الإقليميّ:

أوّلاً: أنّ آل سعود، يدّعون زعامة العالم الإسلاميّ، ويسمّون ملِكهم «وليّ الأمر» وخادم الحرمين الشريفين. العالم الإسلاميّ اليوم في أشدّ مراحله حراجة، جراء سياسات آل سعود الصهيونيّة.

ثانياً: أنّهم يكفّرون الشيعة والسنّة بناء لممارسة الشيعة والسنة شعائر معيّنة، أبرزها التوسّل، وزيارة قبر النبيّ وسائر القبور.

ثالثاً: أنّ آل سعود طرحوا الفكر الوهّابيّ بديلاً عن الإسلام الذي يعتقد به الشيعة والسنة.

رابعاً: أنّ آل سعود «دواعش» أطلقوا عنان دواعشهم «المسعورة» في وجه شعوب المنطقة والعالم، لتشويه الإسلام، وتقديمه للعالم فظّاً غليظاً، لا مكان فيه للعقل، والمشاعر الإنسانيّة ومكارم الأخلاق.

خامساً: أنّ آل سعود -الذين أحرجتهم انتصارات الأمّة على يهود وعد «بلفور»- وقد كانوا حماته والمناخ والحاضنة - يصرّحون جهاراً ونهاراً بأنّ «إسرائيل» ليست عدوّاً، وهم منهمكون ليل نهار وعلى عجلة من أمرهم، بالتطبيع مع «إسرائيل»، على النقيض من صريح الطابع العام للثقافة القرآنيّة، الذي يتلخّص بأنّ معركة الأمّة في مستقبلها هي مع «اليهود»، وسيقف بعض النصارى مع الأمّة في هذه المعركة، إلى أن ينزل نبيّ الله عيسى عليه السلام لنصرة الإمام المهديّ عليه السلام، فيلتحق أكثر النصارى -بتوجيه النبيّ عيسى عليه السلام- بالأمّة وقائدها المهديّ المنتظر. على هذه الثقافة تعقد الشعوب المسلمة حبّات القلب. «ثقافة» آل سعود، نقيض ثقافة الأمّة.

سادساً: زوال «إسرائيل» من الوجود، هدفٌ مقدّس، تُجمع عليه الأمّة، وكلّ الأحرار في المنطقة والعالم، ويتوقّف تحقيقه على زوال «آل سعود».

 لولا اطمئنان العجوز الشمطاء «بريطانيا»، لوجود حامي حمى الصهاينة في المنطقة، لما رأى «بلفور» أدنى مصلحة في إعطاء اليهود وعده المشؤوم. أليس في كُفرة «عبد العزيز آل سعود» الصّلعاء، حين تنازل لبريطانيا واليهود المساكين عن فلسطين، بخطّ يده، عبرةٌ لمعتبر؟!

سابعاً: لا يختلف اثنان من غير الصهاينة والمتصهينين، في أنّ «إسرائيل» خطرٌ على الأمن الإقليميّ -على الأقل-. لا ينبغي أن يختلف اثنان على أنّ حاضنتهم التاريخيّة «آل سعود» أشدّ خطراً على الأمن الإقليميّ -على الأقلّ- بل لا تزول «إسرائيل» إلا بزوالهم.

 ثامناً: بعد انكسار شوكة «إسرائيل» في حرب تمّوز، صار «آل سعود» رأس الحربة الأميركيّة في المنطقة لحماية مصالحها وفي طليعتها أمن «إسرائيل». هل عرفتَ لماذا جعلت حرب تمّوز «آل سعود» ينادون بالويل والثّبور وعظائم الأمور، ويخرجون من جِلدهم التاريخيّ: حرب العصابات والمجازر الداعشيّة، ويلبسون لامة الحرب «الحديثة» -التي لم تناسبهم وجعلتهم أضحوكة العالمين-: تشكيل التحالفات الدوليّة، وتعبئة الجيوش، وتحريك الأساطيل الجويّة لإحراق اليمن، وإبادة شعبه. فتّش في دفاتر اليهود ومصلحتهم الحياتيّة في طريق تجارتهم المركزيّ عبر البحر الأحمر إلى أفريقيا، تجد الجواب الشافي.

***

في هذا المقطع التاريخيّ جدّاً من عمر الزمن، ثمّة ثلاث حقائق مركزيّة، يجب العمل بكلّ ما أمكن على تظهيرها:

1) أنّ المواجهة الراهنة مع الدواعش- الصهيو- ديّين قد حميَ وطيسها مع آل سعود منذ «عمليّة الأسيرين» التي تلتها «حرب تمّوز»، ومبادرة الملك عبد الله إلى مهاجمة «حزب الله»، ووصف المجاهدين بالمغامرين.

2) حقيقة الفكر الوهّابيّ، وأنّه لا علاقة له بالإسلام، إلا علاقة التظاهر به لتشويهه وإلغائه.

3) حقيقة المشروع السياسيّ الوهّابيّ – السعوديّ (الصّهيو- ديّ) وأنّه -بالدليل والبرهان- امتداد تحالف أبي سفيان مع يهود المدينة المنوّرة.

لحُسن طالع الأمة والمستضعفين أنّ هذه المجالات الثلاثة المتقدّمة، قد أَنجز مخلِصون طليعيّون من الأجيال السابقة -وغير مخلصين من المستشرقين واليهود وغيرهم- التعامل معها وبالوجه الأكمل في عشرات الكتب القيّمة والموثّقة ومئات الأبحاث الجادّة، والملفّات الصوتيّة، أو المصوّرة.

ليس على من يريد الإسهام في كشف حقيقة آل سعود الصهيونيّة، وحقيقة الفكر الوهّابيّ الصهيونيّ، وحقيقة المشروع السعوديّ السياسيّ الصهيونيّ إلا أن يبذل بعض الوقت لاختيار غيضٍ من فيض الكتب والمستندات التي لا ينقضي العجب من نكير وطأة التعتيم عليها والتجهيل بها بفعل «حُرم معاداة آل سعود»!!

***

تنحصر مهمة جيلنا في تظهير نتائج أبحاث من سبقنا وإغنائها، بالربط بين خطوطها العامّة ومسارات الأحداث، وبين الإضاءة على النفق الصهيونيّ السرّيّ الممتدّ بطول عمر «آل سعود»، والذي نشهد اليوم اضطرارهم للإعلان عنه، في محاولة انتحاريّة -وأخيرة- لإنقاذ «إسرائيل».

وحيث إنّ مصادر تاريخ نَجْد والحقبة السعوديّة منه في غاية الوفرة في مواقع الشبكة، والمكتبات، أكتفي هنا بالإشارة إلى بعض المصادر والمستندات الهامّة:

1) كتاب «القبائل المتناثرة» لإسحاق بن زيفي. ثاني رئيس دولة للكيان الصهيونيّ، وفيه حديثه عن أنّ الوهّابيّين يهود، يمارسون سرّاً طقوس الديانة اليهوديّة. ألّف كتابه بالعبريّة وتُرجم إلى الفرنسيّة، ونُسَخ الكتاب متوفّرة، ويُعمل الآن على ترجمته.

2) كتاب الوفد الهنديّ، الذي صدر بعد مقابلة أعضاء الوفد الهنديّ عبد العزيز آل سعود، وحواراتهم المكتوبة معه، عند زيارتهم الحجاز إثر هدم قباب مكّة والمدينة، ومجازر مكّة والطائف وغيرها.

 يمكن الاطلاع على بعض حوارات الوفد الهنديّ على الرابطين التاليين:

http://www.al-akhbar.com/node/264076

http://www.al-akhbar.com/node/264139

 3) «معجم ما ألّفه علماء الأمّة الإسلاميّة للردّ على خرافات الدعوة الوهّابيّة». إعداد وتنظيم: عبد الله محمّد علي، والكتاب متوفّر في البرنامج الليزريّ «مكتبة أهل البيت عليهم السلام».

4) ما كتبه وقاله موثّقاً بالأدلّة الدامغة، الأستاذ محمد حسنين هيكل حول المواقف السياسيّة لآل سعود خصوصاً منذ قرار الرئيس الأميركيّ «أيزنهاور» اعتماد سعود بن عبد العزيز لتمرير المشاريع الأميركيّة في المنطقة. لتيسير الوصول إلى أبرز أدلّته الموثّقة، يمكن الرجوع إلى خمس حلقات بعنوان: «هيكل يكشف خيانة آل سعود». وتجد الحلقة الأولى -المفتاح- على الرابط التالي:

http://youtu.be/wczI5hzyQoA

***

تجدر الإشارة إلى أن المجال الوحيد الذي لم يكتمل توثيقه هو ما يرتبط بنَسَب آل سعود. يشكّل كتاب «إسحاق بن زيفي» مرتكزاً رئيساً للبحث الموضوعيّ.

إذا أحسنّا التقاط الفرصة السانحة واغتنامها في تظهير الموجود الوفير من نتاج الأجيال السابقة حول حقيقة آل سعود ومشروعهم -الفكريّ- السياسيّ، وبذلنا الجهد في استكمال موضوع النَّسَب، فسينبلج للأمّة والعالم بأسره فجرٌ إسلاميّ يعمّ الوجود نورُه، وتستحمّ الشعوب بسناه، وتنعم ببهجته والبركات، وأعظمها الأمن النفسيّ الفرديّ، والجماعيّ والسِّلم والسلام.

أما إذا انطلتْ في هذه المرحلة الأشدّ حراجة من تاريخ المنطقة، تمويهات الشيطان الأميركيّ وإسرائيلَيه في المنطقة. الأولى: آل سعود. والثانية: الكيان المحتلّ، فسيكون مستقبل المنطقة والعالم نسخة منقّحة عن مرحلة سايكس - بيكو، وما رافقها على الصعيد العالميّ، وسيُفتح الباب واسعاً إلى «إسرائيل الثالثة».

***

المدخل الحصريّ إلى حُسن اغتنام الفرصة، وعيُ خطورة «تبييض الدول» و«غَسْلها» -على غِرار تبييض الأموال وغَسْلها- الذي تمارسه أميركا منذ أحسّتْ بحتميّة نهاية دواعشها السعوديّين في العراق والشام.

كانت «أميركا» قد احترزتْ لذلك، عبر عدم تبنّيها العلنيّ لمشروعها الداعشيّ. ليس الإعلان عن التحالف الدوليّ لمحاربة داعش، رغم أنّه لحمايتها وإمدادها، إلا لمثل هذا المصير الذي تواجهه اليوم أميركا وأدواتها.

المستقبلُ واعد. ما رأينا -بين انطلاقة الدواعش وبداية النهاية- إلا جميلا..

18-10-2017 | 18-03 د | 110 قراءة


المكتبة

كتاب شعائر 3 -شهر رمضان المبارك - إلى ضيافة الله مع رسول الله


الأسرة، نقطة ضعف الغرب
 نصُّ الإمام الخامنئي (دام ظله )
في اللّقاء الثالث للأفكار الإستراتيجيّة


خطبة الصديقة الكبرى عليها السلام في مسجد النبوي بعد وفاة الرسول صلّ الله عليه وآله و سلم


The Infallible and the Text is an extremely important reference work on the issues of a number of methodological approaches that have been deemed objective, though that they have diverted from the sound rational and scientific method.
Sheikh Kawrani starts by explaining the multiple approaches to methodology. He argues that those who base their views on the history of methods of the 17th century only speak about the experimental method, not method in general. It becomes clear that the experimental method should be rejected for failing to explain the least of the acknowledged recognition of issues on human knowledge, and thereby proving the intellectual rational doctrine’s hypothesis on the presence of preceding rational knowledge.


هذه دروس ألقيت في الشام (مصلى السيدة زينب عليها السلام) في أعوام 1417 - 18 - 19 هجرية..ضمن سلسلة أسبوعية مساء كل جمعة تحت عنوان "أساسيات في الفكر و السلوك".
وقد أعدت النظر فيها محافظا على طابع الحديث العام.. كما أعدت كتابة الحديث الرابع, وأضفت في أخر الدروس موضوع "أداب ولايتها عليها السلام.. وأخطر الحجب" للتوسع في ما كان تم تناوله بإختصار, وقد اشتمل على تحقيق حول ملحق الخطبة الفاطمية.
وحيث إن النقاط المنهجية.. تحظى بحيز هام فيما ستقرأ.. و نظرا لأهمية البحث في المنهج.. فقد تبلورت فكرة كتابة مستقلة حول مقاربة مكانة المعصوم و النص..
فالموضوعان: هذه الأوراق و "في المنهج: المعصوم و النص" متكاملان..*
*والكتاب جديد في موضوعه يركز على المنهج الدي يجب التزامه للوصول إلى مايمكن من معرفة المعصومggr/ ويقف بالتفصيل عند دقائق مجريات الإنقلاب على الأعقاب والخطبة الفاطمية الوثيقة الكبرى المجهولة يتم لاحقاتنزيل مادته المسجلة في المكتبة الصوتية بحوله تعالى


عام1995 سرت في لبنان موجة لمقاطعة البضائع الأمريكيةكانت المساجد منطلقهاوالمحور   وفي هذه  الفترة صدر للمؤلف مقاطعة البضائع الأمريكية-1 وفي عام 2002 إثر المجازر الصهيونية في فلسطين وتصاعد الغضب الجماهيري في العالم العربي والإسلامي وكثير من بلدان العالم أصدر المؤلف مقاطعة البضائع الأمريكية-2 وهو هذا الكتيب الذي تضمن أكثر مادة الكتيب السابق رقم1 فكان نقلة هامة في بيان إيجابيات مشروع المقاطعة التي تجعله المشروع الحيوي الإستراتيجي الذي ستجد الأمة أنها أمامه وجهاً لوجه مهما طال التنكب  كما تضمن تفنيد الإعتراضات التي لامسوغ لها إلا الإدمان على بعض السلع ومنها الحكام الدمى وثقافة الهزيمة والإقامة على ذل الغزو الثقافي ومسخ الهوية.
صدر الكتيب رقم 2 بتاريخ 9ربيع الثاني 1423هـ  
21حزيران 2002م


القلب السليم:  المؤلف: الشهيد الجليل آية الله السيد دستغيب رضوان الله تعالى عليه، من كبار العلماء في خط الإمام الخميني، إمام الجمعة في شيراز، وشهيد المحراب. 1000صفحة في مجلدين. الجزء الأول في العفائد من بعد أخلاقي. الجزء الثاني: في الأخلاق.  ترجمة: الشيخ حسين كوراني الطبعة الأولى  عام  1987إصدار دارالبلاغة- بيروت.


يقع الكتــاب قي 272 صفحة من القطع الكبير. صدر عن دار التعــارف في بيروت عام 1412 هجرية 1991م طبع الكتاب خطأً باسم في رحاب كربلاء الصحيح  في محراب كربلاء. وبحسب الترتيب النهائي لسلسلة في محراب كربلاء فقد أصبح تسلسله الجزء الثاني منها.


دورة مختصرة في محطات الآخرة ومراحلها مع الوقوف عند كل مرحلة  في حدود مايعطي فكرة اضحة عنها. الطبعة الأولى: دار التعارف- بيروت. 
5-  بلسم الروح: عبارة عن ثلاث رسائل وجه الإمام الخميني اثنتين منها إلى ولده الرحوم حجة الإسلام السيد أحمد، والثالثة إلى زوجته الفاضلة السيدة فاطمة الطباطبائي. ترجمة: الشيخ حسين كوراني. الطبعة الأولى 1410 والثانية: دار التعارف- بيروت.



رسـالة من الإمــام إلى ولــده المرحــوم الســـيد أحمــد، ورســـالتــان إلى زوجته السيـــدة فـا طمـــة الطبـاطبـائـي


القلب السليم: المؤلف: الشهيد الجليل آية الله السيد دستغيب رضوان الله تعالى عليه، من كبار العلماء في خط الإمام الخميني، إمام الجمعة في شيراز، وشهيد المحراب. 1000صفحة في مجلدين. الجزء الأول في العفائد من بعد أخلاقي. الجزء الثاني: في الأخلاق. ترجمة: الشيخ حسين كوراني الطبعة الأولى عام 1987إصدار دارالبلاغة- بيروت.


مـقـاربـة مـنـهـجـية لمـوضوعـي : المـعـصـوم والنـص

*حيث إن جميع المقاربات والمطارحات المعادية التي تهدف إلى فصل الأمة عن الإسلام، أو المتأثرة بها التي تصب في النتيحة في نفس الهدف، ترتكز إلى منهجية مغلوطة في فهم "المعصوم" و "النص". كان من الضروري تقديم رؤية منهجية متكاملة تتبت بالدليل العلمي موقع المعصوم ومهمة النص.
جاءت فصول الكتاب الأربعة كما يلي:
* الفصل الأول: إضاءات منهجية.
* الفصل الثاني: على عتبة المعصوم.
* الفصل الثالث:النص.. تراث أم وحي؟
* الفصل الرابع: بين الحداثة،  والخلود.


اختار المؤلف سبعة عشر عنواناً رئيساً في تهذيب النفس وملأ فصولها بمختارات من سيرة العلماء الأعلام فجاء الكتاب مادة أساساً في التزكية. الطبعة الأولى: بيروت دارالبلاغة


الطبعة الأولى  1424 هجرية
الطبعةالثانية 1426 هجرية
في موقع الأشهر الثلاثة رجب وشعبان وشهر رمضان من عملية بناء الثقافة الإسلامية الأصيلة ثقافة القانون الإلهي القائمة على الأحكام الخمسة، مع التركيز على خطورة إهمال المستحب والمكروه، وضرره البالغ على شخصية المسلم.


مناهل الرجاء الجزء الثاني أعمال شهر شعبان 488 صفحة من القطع الكبير. صدرعن دار الهادي في بيروت. الطبعة الأولى1424 هجرية 2003 ميلادية.
الطبعة الثانية: 1426 هجرية 2005 ميلادية.
 على الغلاف الأخير:
يمثل الموسم العبادي في رجب وشعبان وشهر رمضان، الدورة التدريبية المركزية على مدار السنة، وتتنوع موادها لتشمل كل روافد بناء الشخصية الملتزمة في انسياب متوازن يرعاه النص المعصوم لترسى دعائم هذا البنيان السوي على قاعدة احترام القانون، فإا كل حركة وسكون مدعوان إلى الإلتزام بالنظام في هدي فقه كرامة الإنسان.
تلك هي حقيقة العبادة.
والعبادة التي تنفصل عن حمل الهم، مردودة على صاحبها والأقرب إلى الله تعالى هو من يحمل هم المسلمين والناس جميعاً، منطلقا من قاعدة عبادة الله عز وجل، حريصاًعلggrgr ثقافة الحكم الشرعي بأقسامه الخمسة " تلك حدود الله ".
وتلك هي مهمة التأسيس لها في هذه الأشهر الثلاثة.

* من المقدمة:
هذا هو الجزء الثاني من كتاب " مناهل الرجاء" في فضائل الأشهر الثلاثة رجب وشعبان وشهر رمضان.
وقد تم تقديم المادة في الأصل في برنامج يومي من " إذاعة النور" صوت المقاومة الإسلامية في لبنان عام 142 للهجرة، 1991 للميلاد، وأعيد بثه في الأشهر الثلاثة لثلاث سنوات أخرى.
تضمن الجزء الأول - ماعدا المدخل - ثلاثين حلقة، وبين يديك ثلاثون أخرى، يمكنك وأنت تقرأها معدلة هنا، أن تستمع إليها من برنامج مناهل الرجاء في المكتبة الصوتية


مناهل الرجاء الجزء الثالث أعمال شهر رمضبان 528 صفحة من القطع الكبير. صدرعن دار الهادي في بيروت. الطبعة الأولى1424 هجرية 2003 ميلادية.
الطبعة الثانية: 1426 هجرية 2005 ميلادية.
*على الغلاف الأخير:
ألخطر الأبرز الذي يواجه الثقافة الإسلامية، هو هذا الفصام الثقافي الذي يحمل على الإيمان ببعض الكتاب والكفر العملي بالبعض الآخر، والذي تجسد في تغييب " المستحب والمكروه" عن عملية التربية الإسلامية، وأدى بالتالي إلى إضعاف حضور الواجب والحرام، وعدم رعاية حدود المباح، الأمر الذي جعل الكثير مما يقدم باسمالثقافة والفكر الإسلاميين، متفلتاً من الضوابط الشرعية، وهو مايعني بالتحديد انطلاق حركة الفكر والثقافة خارج حدزد القانون " حدود الله" بكل مايحمله ذلك من متاهات ويجره من كوارث.
إن الثقافة الإسلgrgroامية ثقافة القانون، وليس الحكم الشرعي إلا "القانون" الإلهي الذي يعبر عنه بالشريعة أو الفقه أو " الرسالة العملية".
وتشكل الأشهر الثلاثة رجب شعبان وشهر رمضان الدورة الثقافية النظرية-التطبيقية الأولى لبناء الشخصية الإسلامية في ضوء هذه الثقافة.


ست عشرة حلقة، هي عبارة عن برنامج يومي تم تقديمه في إذاعة النور- صوت المقاومة الإسلامية في بيروت، من الخامس والعشرين من شهر ذي القعدة وحتى العاشر من شهر ذي الحجة لعام 1425 هجرية.

محور الحلقات العشر الأوائل من ذي الحجة وهي قلب موسم الحج، وستجد أنها الكنز الإلهي الفريد لصياغة القلب والحياة في دروب العولمة الحق، لاهذه المدعاة.

وقد استدعى الإستعداد لها التنبه لفضيلتها والخصائص قبل هلال ذي الحجة، فتكفلت الخمس الأولى بذلك.
 كما أضيفت إلى حلقات البرنامج النهارية حلقة خاصة بليلة العيد.

" تستحق العشر الأوائل كما سيتضح بحوله تعالى أن يهتم بها من لايوفق للحج كما يهتم بها الحجاج إجمالاً، وإن كان للتفصيل حديث ذو شجون.

غير أن الإهتمام بهذه العشر وغيرها من مواسم العبادة فرع الإهتمام بهذا اللون من ثقافة القانون الإلهي وأدب الإسلام، وهنا بيت القصيد".


هـل يمكن التـشـرف بلقــاء بقيـــة اللـــه وصــي رســول اللــه صلى الله عليه وآله في الغيبة الكبرى؟ وكيف يمكــن الجمع بين اللقــاء وبين تــوقيــع السُّّّّّمـّــري؟
يوثق الكتيب لإجمــاع العلمـــاء على إمكانية الرؤيــة ووقـــوعهــأ.
صدىت الطبعة الأولى عن المركز الإسلامي - بيروت عام1417 هجرية 1997م. نسخة الموقع مزيدة ومنقحة.


الطبعة الأولى: 1 شعبان 1410 هـجرية.  إصدار: دار التعارف بيروت
الطبعة الثانية: أنجزت مادتها بتاريخ 20 جمادى الثاني 1426 هجرية.    مع إضـافـات كثـيرة وافيــــة

يقع الكتاب في 216 صفخة من القطع الكبير.
يثبت الكتاب إجماع المسلمين على وجود حجة لله  تعالى في كل عصر.
ويتناول ماينبغي على المؤمن الإهتمام به في عصر الغيبة في باب العلاقة بالإمام المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف.


كتيب في 71 صفحة صدر عن دار التعــارف في بيروت عام 1410 هجرية 1991م. موجز في أعمال الشهر ومناسبـــاته بهدف تعزيز العناية بهذا الشهر النوعي تمهيداً لحسن الدخول إلى ضيافة الرحمن.


صوت و فيديو
أرشيف البث المباشر
سلسلة آداب الصلاة
أدعية و زيارات
محاضرات مرئية
مجالس العزاء
لطميات و مراثي
جلسات قرآنية
القرآن الكريم
مناسبات المعصومين
شرح الزيارة الجامعة
في محراب كربلاء
مناهل الرجـاء
في الفكر والسلوك
حصون الإسلام
دروس في الأخلاق
وصايا الإمام الخميني
سلسلة دروس الحج
سلسلة محرم وصفر
الأشهـر الثلاثة
مناسبات إسلامية
الادعية والزيارات
سلسلة دروس المعاد
مواهب الليل
الحنين إلى النور
سلسلة المتفرقات
ليالي الإحياء
مدائح
شرح : الأربعون حديثاً للإمام الخميني
مختارات صوتية
الأسرة ومكارم الأخلاق
قصار الأدعية
للـتـاريــخ
فقه القلب والحياة
كرامات المعصومين
متفرقــات
شرح سيماء الصالحين